Skip to main content

مساهمي نبراس للطاقة

تتمتع شركة نبراس للطاقة بدعم كامل من مساهمين أقوياء، ذوي أسس متينة وسجلّ حافل، يستثمران لإنماء الشركة ويتطلّعان جاهدان لإحياء رؤيتها واستراتيجيتها.

Qatar Electric Water Company - major shareholder in Nebras Power

نبذة عن شركة الكهرباء والماء القطرية

شركة الكهرباء والماء القطرية شركة مساهمة قطرية عامة تأسست عام 1990م طبقاً لأحكام قانون الشركات التجارية القطري، بغرض امتلاك وإدارة محطات توليد الكهرباء وتحلية المياه وبيع منتجاتها، وهي تعد من أوائل شركات القطاع الخاص في المنطقة التي تعمل في مجال إنتاج الكهرباء وتحلية المياه.

بلغ رأس مال الشركة عند التأسيس مليار ريال قطري موزع على مائة مليون سهم بقيمة 10 ريالات للسهم، وبناء على قرار الجمعية العامة غير العادية بتاريخ 25 فبراير 2014م بتوزيع عشرة ملايين سهم مجاني على المساهمين بواقع سهم واحد لكل عشرة أسهم ، فقد تم تعديل رأس مال الشركة ليصبح مليار ومائة مليون ريال قطري مدفوع بالكامل موزع على مائة وعشرة مليون سهم ، حيث تمتلك حكومة دولة قطر والمؤسسات التابعة لها ما يقارب 60% مـن رأس المال و يملك باقي المساهمين من الشركات والأفراد حوالي40% ، وبناء على قرار الجمعية العامة غير العادية بتاريخ 6 مارس 2019 فقد تم تعديل القيمة الإسمية للسهم لتصبح ريال واحد بدلاً من 10 ريالات وبذلك أصبح عدد الأسهم مليار ومائة مليون سهم ، ويتولى إدارة الشركة مجلس إدارة مكون مـن أحـد عشـر عضـواً برئاسـة سعـادة المهندس/ سعد بن شريده الكعبي وزير الدولة لشؤون الطاقة.

وتُعدّ شركـــة الكهربـاء والماء القطرية من أكبر الشركات في مجال انتاج الطاقة وتحلية المياه بمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط ، فهي المزوّد الرئيسي للكهرباء والمياه المحلاة في قطر ، وقد شهدت الشركة نمواً ملحوظاً خلال العقد الماضي تماشياً مع النمو المضطرد للاقتصاد القطري وزيادة عدد السكان والزيادة المقابلة لذلك في الطلب على الكهرباء والماء، حيث يبلغ إجمالي أصول الشركة ما يقارب 18 مليار ريال، كما تبلغ القدرة الإنتاجية المتاحة من الشركة وشركات المشاريع المشتركة ما يزيد عن 10,590 ميجاواط من الكهرباء، واكثر من 481,5 مليون جالون من المياه المحلاة يومياً.

Qatar Investment Authority - major shareholder in Nebras Power

نبذة عن جهاز قطر للاستثمار

جهاز قطر للاستثمار هو صندوق ثروة سيادي تابع لدولة قطر.

تأسس جهاز قطر للاستثمار في عام 2005، بهدف تعزيز الإقتصاد القطري، من خلال التنويع في فئات جديدة للأصول بناءً على تراث الإستثمارات القطرية الممتد منذ أكثر من ثلاثة عقود، كما تساعد محفظة الجهاز المتنامية من الإستثمارات الإستراتيجية طويلة الأجل على استكمال الثروة الضخمة لدولة قطر في الموارد الطبيعية.

ويعد جهاز قطر للاستثمار أحد أهم المساهمين في تحقيق رؤية قطر الوطنية2030 ، الرامية إلى خلق مستقبل مستقر ومزدهر للأجيال المقبلة. ويتطلع إلى تأمين ما هو أبعد من العائدات قصيرة الأجل، حيث يسعى إلى تحقيق التنمية الشاملة والمبتكرة والمتوازنة للثروة.

يعمل أصحاب المصلحة وموظفي جهاز قطر للاستثمار من كافة أرجاء العالم في التزام مطلق ووفقاً لأعلى المعايير المالية ومبادئ الاستثمار. يتولى الجهاز تنفيذ استثمارات تلتزم بالمسؤولية الإجتماعية والإقتصادية والبيئية، ويصبو إلى توفير ما هو أبعد من العائدات قصيرة الأجل، وذلك في إطار جهوده لتحقيق نمو متوازن ومستدام.

لقد أسس جهاز قطر للاستثمار محفظة عالمية كبرى تشمل مجموعة واسعة من فئات الأصول والمناطق. حيث يتمتع الجهاز بسجل حافل في الاستثمار في فئات أصول مختلفة، بما في ذلك الأوراق المالية المدرجة، والممتلكات، والأصول البديلة، والأسهم الخاصة في كافة الأسواق الرئيسية على مستوى العالم.

المهمة: تتمثل مهمة جهاز قطر للاستثمار في استثمار وإدارة وتنمية احتياطيات دولة قطر لخلق قيمة طويلة الأجل للدولة وللأجيال المقبلة. ويدعم تطوير تنافسية الاقتصاد القطري، وتسهيل التنوع الاقتصاد وتطوير المهارات المحلية.

الرؤية: يطمح الجهاز إلى أن يكون من بين أوائل المؤسسات الاستثمارية، والشريك الأفضل لاختيارات المستثمرين والممولين والشركاء الآخرين.

الثقافة يتبنى جهاز قطر للاستثمار القيم العالية والمبادئ السامية. ويوقر الجهاز سمعته المتسمة بالتميز والنزاهة.

القيم المعايير الأخلاقية والمهنية التي يلتزم بها جهاز قطر للاستثمار. يتعين على الهيئات الإدارية لجهاز قطر للاستثمار وموظفي الشركة وعموم الموظفين العمل وفقًا لخمسة قيم توجيهية:

  • النزاهة: تطبيق أعلى معايير السلوك الأخلاقية والمهنية في كافة جوانب الأعمال
  • التركيز على المهمة: في إطار تنفيذ كافة جوانب الأعمال، تدرك إدارة جهاز قطر للاستثمار وطاقمها المسؤولية النبيلة الملقاة على عاتقهم والمتجسدة في تمثيل مصالح الشعب القطري
  • روح المبادرة: على الرغم من النمو الذي تحققه المنظمة وإضفاء الطابع المؤسسي عليها، يؤمن جهاز قطر للاستثمار بالقوة الكامنة في تحفيز روح المبادرة، ولذلك تستمر في تشجيع المبادرات وتبني نهج أكثر مرونة
  • التميز: يسعى جهاز قطر للاستثمار دائماً نحو تحقيق التميز في كل جانب من جوانب أعماله
  • الاحترام: يدرك جهاز قطر للاستثمار بأن الأفراد هم أثمن أصوله، ولذلك تسعى المنظمة إلى إيجاد بيئة عمل تتسم بالاحترام المتبادل وخالية من المضايقة أو الترهيب